×

الصفحة الرئيسية المجلس الاجتماعي

الهجرة من الريف إلى المدينة ظاهرة تبحث عن حل ّ! | بقلم: محمد صالح حاتم.
الهجرة من الريف إلى المدينة ظاهرة تبحث عن حل ّ!


بقلم: محمد صالح حاتم.  
استعرض مقالات الكاتب | تعرف على الكاتب
11-01-2022 - 174


من الظواهر السلبية التي انتشرت وتفشت في مجتمعنا اليمني ظاهرة الهجرة من الريف إلى المدينة، وهي ظاهرة خطيرة لها عواقبها الوخيمة واضرارها الكبيرة.
فهذه الظاهرة لها اسبابها والدواعي لتزايدها، منها انعدام الخدمات العامة في الريف، والسبب هو اهمال الريف وحرمان ابنائه من الخدمات العامة المتمثلة في المدارس والمراكز الصحية، والطرقات، والاسواق وغيرها اجبرت الناس لترك قراهم والتوجه نحو المدينة بحثا ًعن الخدمات، والبحث عن عمل ، كذلك غياب الوعي بخطورتها والذي تشارك فيه المؤسسات الحكومية.
وهو ماجعل منها ظاهرة خطيرة ولها نتائجها الكارثية ومنها الازدحام الشديد في لمدن الحضرية وارتفاع اجور المساكن وهذا ماتشهده هذه الايام المدن اليمنية من ارتفاع في الايجارات للمساكن خاصة ً مع موجه النزوح من مناطق الحرب والقتال، حيث اصبحت صنعاء وبقية المدن تكتض بالسكان والقرى خاوية على عروشها، ومن الكوارث هي تدهور في الاراضي الزراعية واهمالها بسبب ترك المزارعين قراهم والتوجه نحو المدينة،للعمل البيع فوق العربيات، وازدياد اعمالة الاطفال، والذي بدوره يتسبب في ارتفاع البطالة، وارتفاع تكاليف المعيشة، ونقص شديد في المنتجات الزراعية، وارتفاع فاتورة الاستيراد، وكذلك تلوث كبير للبيئة سواء في المدينة بسبب كثرة وسائل المواصلات، او في الريف بسبب تصحر الاراضي الزراعية، وانجراف التربة، وقلت الغطاء النباتي.
كل هذه الاثار والنتائج تحتاج إلى ايجاد حلول وتبني الدولة لخطة لتشجيع الهجرة العكسية من المدينة إلى الريف عن طريق رفع الوعي بخطورة ترك القرى واهمال الارض الزراعية، والعمل على توفير الخدمات العامة في الريف،( مدارس، مراكز صحية، طرقات) وتشجيع إقامة اسواق ريفية، واستثمارات في الارياف من مصانع ومعامل الصناعات الغذائية، وتوفير معاهد مهنية وتقنية في الارياف، وفروع للكليات التعليمية، ودعم المزارعين وتشجيعهم بالتوجة نحو الارض الزراعية وايجاد سياسة تسويقية لمنتجاتهم، وتزويدهم بالمرشدين الزراعين، وكذلك دعمهم بسلالات من الثروة الحيوانية، وتشجيع تربية الدواجن والنحل، وغيرها من اوجه الدعم، وفي ظل الاوضاع الحالية مع ازدياد النازحين يتوجب على الدولة العمل على نقل النازحين من المدن إلى اطراف المدن والقرى المجاوره لها، وتسكينهم في البيوت القديمة وعمل ترميمات لها، بهدف الحفاظ عليها، وتوفير مساكن مجانية للنازحين، وتوفير فرص عمل لهم في الارياف والعمل في الاراضي الزراعية.
كما يتوجب ايجاد استراتيجية وطنية لنقل المواطنين الساكنين في المدن الذين لايجدون عمل إلى محافظة الجوف الواسعة والغنية بالاراضي الزراعية الكبيرة،وكذلك مأرب، وتهامة وايجاد مساكن لهم وتوزيع اراضي زراعية ، وان يكون للهيئة العامة للزكاة دور كبير في ذلك،وبقية الجهات ذات العلاقة.


تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي
Facebook
youtube

جميع الحقوق محفوظة
لموقع جامعة الأمة العربية
© 2013 - 2021
By N.Soft

Back to Top


       رياضة:الوحدة يلتقي النواعير في افتتاح الجولة العاشرة من الدوري//إنتر ميلان يتوج بكأس السوبر الإيطالي//       //الأردن يسجل 2829 إصابة جديدة بكورونا//حالة طوارئ في ولاية نيوجيرسي الأمريكية بسبب أوميكرون//أمريكا تواجه أزمة في توفير الدم//       صحة:معلمو فرنسا ينظمون إضراباً للاحتجاج على تدابير كورونا في المدارس//إيران تسجل 30 وفاة و2394 إصابة جديدة بكورونا//روسيا تسجل 845 وفاة وأكثر من 21 ألف إصابة بكورونا//تسجيل إصابات ووفيات جديدة بكورونا في ألمانيا والمكسيك والصين//مصر تسجل 28 حالة وفاة و948 اصابة جديدة بفيروس كورونا//وفاة أكثر من 5 ملايين و528 ألف شخص في العالم بفيروس كورونا//تسجيل 28 إصابة جديدة بكورونا في سورية وشفاء 118 حالة       بيع أكثر من 45 ألف طن من الإسمنت الأسود في درعا خلال العام الماضي//إعادة تأهيل بئرين لمياه الشرب في مدينة نوى بريف درعا//       أخبار الأمة والعالم:والدة الأسير الفلسطيني ناصر أبو حميد تعلن الإضراب عن الطعام//هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين تجدد مطالبتها بتحرك دولي لحمايتهم//عشرات المستوطنين يجددون اقتحام المسجد الأقصى//       ريابكوف: الولايات المتحدة والناتو ليسا مستعدين للقاء روسيا في منتصف الطريق بشأن الضمانات الأمنية ولذلك سنعتمد إجراءات أخرى للحفاظ على أمننا القومي//روغوزين: المحطة الفضائية الجديدة ستنفذ مهامها لصالح الدفاع والأمن//       أخبار الأمة والعالم:والدة الأسير الفلسطيني ناصر أبو حميد تعلن الإضراب عن الطعام//هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين تجدد مطالبتها بتحرك دولي لحمايتهم//عشرات المستوطنين يجددون اقتحام المسجد الأقصى//       بيع أكثر من 45 ألف طن من الإسمنت الأسود في درعا خلال العام الماضي//إعادة تأهيل بئرين لمياه الشرب في مدينة نوى بريف درعا//       دخول 98 منشأة صناعية وحرفية سوق العمل في درعا//توزيع منحة الأعلاف في ريف درعا// إنهاء بعض مراحل العمل من ترميم قلعة المزيريب والمدرج الروماني//وضع بئر الشياح في درعا البلد بالخدمة//       السورية للتجارة بالقنيطرة تطرح مادتي اللحوم الحمراء والفروج في صالة البعث//مركز اتصالات نبع الصخر في ريف القنيطرة بالخدمة//استشهاد مدني وإصابة آخر بانفجار عبوة ناسفة بريف القنيطرة//حفر آبار واستبدال وتوسيع شبكات مياه بالقنيطرة بقيمة نحو 3 مليارات خلال العام الماضي//زراعة 2574 هكتاراً بالقمح و1439 هكتاراً بالشعير بالقنيطرة//       استشهاد مواطن وإصابة آخرين جراء اقتتال بين مرتزقة أردوغان بريف حلب//الأمانة السورية للتنمية تقدم منحاً زراعية لـ 250 أسرة عادت لمناطقها//إطلاق رية انبات للحقول في مشاريع مسكنة بريف حلب الشرقي//