الصفحة الرئيسية التقارير والمقالات

*"سرقة القرن" المخرج الوحيد لمأزقي ترامب ونتنياهو"* | بقلم: عدنان علامه
*"سرقة القرن" المخرج الوحيد لمأزقي ترامب ونتنياهو"*


بقلم: عدنان علامه  
استعرض مقالات الكاتب | تعرف على الكاتب
08-02-2020 - 176


لقد جنّد ترامب كل وكالات الإعلام لتزيين "سرقة القرن" وليس "صفقة القرن" كما سماها ؛ لأنه من البديهيات أن تكون الصفقة بين طرفين أو أكثر، وليس من طرف واحد يسرق الحقوق الفلسطينية ويعطيها للكيان المحتل الغاصب. وأيضاً أخذ مساحات من الأراضي اللبنانية ذات السيادة ومنحها للعدو الصهيوني، ووضع حدود لبنان النهائية عرضة للمفاوضات مع العدو الصهيوني لترسيم الحدود من جديد.*

*فقد تخيّل ترامب نفسه ملكاً مطلق الصلاحية يهب للكيان الغاصب ما يشاء. فقد ألغى كل القرارات الدولية حول حقيقة الإحتلال في فلسطين المحتلة ولبنان وسوريا. فأعطى دون وجه حق الكيان الغاصب السلطة الكاملة على القدس بعد إعلانها غصباً، زوراً وبهتاناً عاصمة للكيان الغاصب . والمصيبة الكبرى أن قادة الكيان الغاصب إعتبرول أن كلام ترامب هو صك ملكية وبدأوا بالتصرف على هذا الأساس فوزعوا إعلانات يرحبون بالفلسطينيين القادمين لإقامة صلاة الجمعة في القدس وكأنهم سواح وليس أصحاب الأرض الحقيقيين الأساسيين.*

*وأما المصيبة الأكبر فهي الصمت المطبق لمجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة تجاه تصريحات ترامب وتصرف الكيان الغاصب .*

*ففي كل دساتير العالم لا يجوز التنازل عن سيادة عن أي جزء من أجزاء الوطن. فترامب أعطى مما لا يملكه ولا يملك الحق بالتصرف به لمن لا يستحق شرعاً وقانوناً.*

*ولقد إختار ترامب وقتاً دقيقاً جداً بالنسبة له وشريكه نتنياهو ليحسن من وضعهما الإنتخابي على حساب الحقوق الفلسطينية واللبنانية والسورية والعربية. فترامب ونتنياهو في وضع صعب؛ وهو يكابر ويقلل من شأن إجراءات العزل بحقه ولا سيما بأنه صعّد النبرة الخطابية بحق الشاهد المحتمل بولتون. ونتنياهو يحاول بكل قوة ليكون رئيسا للحكومة تلافياً لمحاكمته بتهم الرشى،إساءة والفساد. فقال ترامب بكل غطرسة بأن ما قدمه للكيان الغاصب لم يقدمه أي رئيس أمريكي قبله. وذكّر بأن أكبر خدمة قدمها للكيان الغاصب هو الإنسحاب من الإتفاق النووي واغتيال القائد سليماني . فما قدمه ترامب للكيان الغاصب هو سلاح ذو حدين؛ ففي الوقت الذي يحسّن ومن وضعه ووضع نتنياهو الإنتخابي فإنه يثبت بأن أمريكا والمجتمع الدولي لا مصداقية لهم. ومواقف ترامب المتغطرسة، الإستعلائية والإستكبارية والتي لا تقيم وزناً للإتفاقيات والقوانين الدولية قد ساهمت في توحيد الكلمة ضد محور الشر.*
*وقد سرّب ترامب بأن الصفقة هي من بنات أفكار محمد بن سلمان ولكنه أوفد ممثلين عن محور التطبيع من البحرين والإمارات وعُمان ليكونوا شهود زور على سرقة ما تبقى من فلسطين. ولكن هيهات لهم أن يتحقق ذلك.*

*ولقد أخترت موقفاً معارضاً مختصراً للرئيس التونسي الدكتور قيس سعيّد وهو أستاذ في القانون الدولي :"صفقة القرن هي مظلمة القرن، وفلسطين ليست ضيعة او بستاناً حتى تكون موضوع صفقة".*
*ويسجل للشعب اليمني الأبّي، الصابر، الشجاع، المقدام والوطني خروجه في مسيرات مليونية وبالرغم مما يعانيه تأييداً لفلسطين ورفضاً للغطرسة الأمريكية والصهيونية.*

*وقد ذكّرتني الأوضاع التي نمر بها، بما قاله الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام : "حين سكت أهل الحق عن الباطل ، توهم أهل الباطل أنهم على حق" .*

*فما بني على باطل فهو باطل.*

*وإن غدا لناظره قريب*


   المقالات المنشورة في الموقع تمثل رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أسرة الموقع   


تعريف جامعة الأمة العربية
النظام الداخلي
إحصائية شاملة
قدّم طلب انتساب للجامعة
أسرة الموقع
اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع جامعة الأمة العربية © 2013 - 2019
By N.Soft




الجامعة تحيي ذكرى نكبة فلسطين و يوم القدس العالمي بعبق كلمات المقاومين المدافعين عن فلسطين وحقوق الأمة العربية جامعة الأمة العربية تصدر بياناً تدين فيه وصف ألمانيا لحزب الله بالإرهابي اليمن: قرار ألمانيا اعتبار حزب الله “منظمة إرهابية” استجابة للضغوط الصهيو- أمريكية الرئيس الكوبي يدين الاعتداء على سفارة بلاده في واشنطن جامعة الأمة العربية تصدر بياناً حول ما يسمى (صفقة القرن) أعضاء في الكونغرس ومرشحون للرئاسة الأمريكية يعلنون معارضتهم لما يسمى (صفقة القرن) تعليقاً على ما يسمى “صفقة القرن”… الأمم المتحدة تؤكد تمسكها بقرارات الشرعية الدولية قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي: “صفقة القرن” سياسة شيطانية تنتهجها واشنطن حيال الفلسطينيين فلسطين المحتلة | مظاهرات حاشدة في مدن فلسطينية عدة رفضا لـ (صفقة القرن) المشؤومة إيران | تواصل المسيرات الشعبية في إيران استنكاراً لأعمال الشغب والتخريب فرنسا | عشرات آلاف الأشخاص يتظاهرون في فرنسا تنديدا بالعنف الأسري