جامعة الأمة العربية
جامعة الأمة المقاومة

×

الصفحة الرئيسية المقاومة القانونية | توثيق جرائم الصهيونية

دراما جيوسياسية عميقة ومثيرة | بقلم: أحمد رفعت يوسف
دراما جيوسياسية عميقة ومثيرة



بقلم: أحمد رفعت يوسف  
استعرض مقالات الكاتب | تعرف على الكاتب
14-04-2024 - 256

لايزال العالم، يترقب نوع ومكان وزمان الرد الإيرا.ني، على العد.وان الإسرائيلي. على القنصلية الإيرا.نية في دمشق.
العملية الإيرا.نية، التي سيطرت فيها وحدات من الحر.س الثو.ري، على سفينة إسرائيلة في مضيق هرمز، ليست الرد الايرا.ني، على العد.وا.ن على القنصلية، إلا في حال تبين وجود هدف كبير داخل السفينة، يمكن أن يوازي العد.وا.ن على القنصلية، أو إذا تبين أن إيران، حصلت على ثمن كبير، له علاقة بالوضع في فل.سط.ين المح،تلة، وفي الصراع في المنطقة، يمكن أن تراه بديلا عن عملية عسكرية، ضد أهداف إسرائيلية.
أيا كان المسار الذي ستاخذه الأحداث، فايران ومعها محور المقا.و.مة، حققت مكاسب استراتيجية كبيرة، حتى لو لم تقم برد عسكري مباشر.
فحكومة العد.و الص.هيو.ني، فشلت في تحقيق هدفها الرئيسي من العد. وان، على القنصلية، بجر الولايات المتحدة الأمريكية، إلى مواجهة مباشرة مع إيران، ترى فيها المنقذ الوحيد لمأزقها الوجودي في غز.ة، حيث سارعت واشنطن، لتاكيد عدم علاقتها بالعد.وان، وأنها لن تشارك في عملية ضد إيران، وكان ردها خجولا، بأنها ستعمل على منع وصول القذائف الإيرانية، إلى ا.لكيا.ن الص.هيو.ني "اذا تمكنت" فيما سارعت بريطانيا والدول الأوروبية، للاعلان بأنها لن تشارك في أي عمل ضد إيران، وحتى دول من أدوات امريكا، مثل تركيا وقطر والكويت، أعلنت أنها لن تقبل باستخدام أراضيها للعد.و.ان على ايران.
وبانتظار الرد الإيراني، تقف القيادة السياسية والعسكرية الإسرائيلية، والمجتمع الإسرائيلي، على "رجل واحدة" هذه المرة، والقلق والخوف والشعور بالهزيمة يسيطر على الجميع، والشلل التام يسيطر على كل المجلات الحيوية داخله، والكل يؤكد فشلهم في تحقيق غايتهم من العد.و.ان. وان حكومة نتنياهو، أخطأت خطأ استراتيجيا، سيعمق من أزمتها الوجودية.
في المقابل.. هذه الصورة بالتأكيد تسر القيادة الإيرانية، ويسهٌل عليها خوض معركة أعصاب، وصراع ارادات، مع ا.لكيا.ن الص.هيو.ني، وهي ترى هذا التخبط والرعب، الذي يسود المجتمع الإسرائيلي وقيادته، وهذا يجعلها غير مستعجلة على الرد، ومن مصلحتها استنزاف صبر العد.و الص.هيو.ني، وتعميق خساراته، قبل أن تطلق طلقة واحدة..
وبانتظار الرد الإيراني، أيا تكن طبيعته، تبدو أطراف محور المقا.و.مة، جاهزة لما تقرره غرفة عملياتها، سواء للمشاركة، او الرد على اي تصعيد اسرائيلي او امريكي.
ولان الخطيئة الاسرائيلية، تاخذ الطابع الإستراتيجي، فان تداعياتها ستكون كبيرة، على الوضع في فل.سط.ين المح.تلة، وعلى مسار الصراع مع تحالف العد.و.ان بشكل عام.
ما يجري ثبت عدة حقائق..
الاولى.. حالة الضعف التي تأكدت داخل ا.لكيا.ن الاسرائيلي، والتي وضعته على حافة الانهيار، لولا عملية الإنقاذ السريعة، التي امنتها له الولايات المتحدة ومنظومتها الاستعما.ر.ية، لكن حتى هذه المساعدات، تبدو محدودة في قدرتها، على تأمين الحماية الكاملة لهذا ا.لكيا.ن، وبما يضمن له الاستمرار في المنطقة.
الثانية .. تراجع القدرة الأمريكية، على تنفيذ مخططاتها ومشاريعها في المنطقة، خاصة وأن أي تورط أمريكي أكبر، سيضعها أمام خسارة استراتيجية، لموقعها ومكانتها في المنطقة والعالم، وفي ساحات الاشتباك الأخرى، وتحديدا مع الروسي في أوكرانيا، وفي صراعها مع الصين، على قيادة السياسات والاقتصاديات العالمية.
الثالثة.. أن محور المقا.و.مة، يراكم انتصاراته ونقاطه، في هذا الصراع مع تحالف العد.و.ان الأمريكي الص.هيو.ني، وهو ما سيشكل في النهاية، حالة انتصار كبرى، ستغير الخريطة الجيوسياسية في المنطقة والعالم.
نستطيع التأكيد، أن ما يجري، أبعد بكثير من ساحة الاشتباك في فل.سط.ين المح.تلة، ليطال كل الساحات في المنطقة والعالم، وسيسرع من عملية الانتقال من مرحلة القطب الواحد، برأسه الأمريكي، إلى العالم المتعدد الأقطاب، والذي يعني انتهاء سيطرة المنظومة الأمريكية الغربية، على السياسات والاقتصاديات العالمية، مع ما يعني ذلك، من تغيرات عميقة، في الخرائط الجيوسياسية في المنطقة والعالم، سينتج عنها انهيار أمبراطوريات، ودول وأنظمة، وصعود اخرى، وهذا سيضعنا، أمام دراما جيوسياسية مثيرة، ستمتد لسنوات عديدة.


تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي
Facebook
youtube

جميع الحقوق محفوظة
لموقع جامعة الأمة العربية
© 2013 - 2022
By N.Soft

حمل تطبيق الجامعة لأجهزة آندرويد
Back to Top

       كنعاني: أمريكا شريك أساسي في جرائم الكيان الصهيوني في غزة//الخارجية الإيرلندية: العالم في صدمة من مستوى اللاإنسانية داخل غزة//المالكي أمام العدل الدولية: الاحتلال الإسرائيلي يجب أن ينتهي والوقت حان لوضع حد لازدواجية المعايير//       أعرب خبراء في الأمم المتحدة عن قلقهم بشأن انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي الجسيمة لحقوق الإنسان التي لا تزال تتعرض لها النساء والفتيات الفلسطينيات في قطاع غزة والضفة الغربية.//بعد تأمين شحنات الأسلحة اللازمة من إدارة بايدن.. “إسرائيل” تحضر لمجازر جديدة في رفح//الأونروا: المنظومة الإنسانية في غزة على وشك الانهيار//       طوفان الأقصى:وزارة الصحة الفلسطينية تطالب بضغط دولي على الاحتلال لإدخال الوقود والمساعدات لمستشفيات قطاع غزة//ملتقى تضامني بدمشق دعماً للشعب الفلسطيني بمواجهة عدوان وجرائم الاحتلال الصهيوني//107 شهداء و145 جريحاً جراء مجازر الاحتلال في قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الماضية//       أخبار محلية:وزارة الدفاع في بيان اليوم: “تمكنت وحدات من قوات حرس الحدود في الجيش العربي السوري من مصادرة 445 كفاً من مادة الحشيش المخدر، إضافة إلى 120 ألف حبة كبتاغون في البادية السورية بالقرب من الحدود الأردنية”.//الأمانة السورية للتنمية تنظم جلسة بعنوان “دمج التراث الثقافي غير المادي في التعليم.. تجارب وآفاق جديدة” بمؤتمر اليونيسكو في الإمارات//       سماحة السيدنصر الله يبحث مع النخالة الأوضاع في غزة والضفة الغربية//       الصحة العالمية تعرب عن قلقها إزاء الاعتداءات الإسرائيلية على رفح وتدعو لوقف إطلاق النار//164 شهيداً جراء مجازر الاحتلال في قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الماضية//الرئاسة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي وخاصة الإدارة الأمريكية بمنع الاحتلال من اجتياح رفح//المقاومة الفلسطينية: مجازر الاحتلال في رفح إمعان في حرب الإبادة الجماعية ومحاولات التهجير القسري//استشهاد أكثر من 100 فلسطيني بقصف طيران الاحتلال مدينة رفح//مظاهرات في مدن عدة حول العالم تنديداً بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة//برنامج الأغذية العالمي يحذر من عدم توفر طعام ومأوى لمعظم سكان غزة//الصيادون في غزة: الاحتلال دمر الميناء والمراكب وحرمنا رزقنا//       للشهر الرابع… استمرار معاناة أهالي الحسكة بتوقف محطة مياه علوك جراء اعتداءات الاحتلال التركي// طوفان الأقصى:لمقاومة الفلسطينية تستهدف بقذائف الهاون موقع قيادة لجيش العدو الصهيوني وسط مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة//       وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد يلتقي نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق في دمشق//جريح الوطن: تدريب دفعة جديدة من الجرحى على برامج قيادة الحاسب//       أخبار محلية:الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المنطقة//السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها هيئة التميز والإبداع: الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون عبر ترسيخ ثنائية العلم والمعرفة مع الهوية والانتماء//المقداد يلتقي وفداً برلمانياً ليبياً برئاسة يوسف إبراهيم العقوري//       دعا مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته الكاملة، لوقف العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.//عبد اللهيان: استمرار دعم واشنطن لكيان الاحتلال لن يجلب لها إلا الفشل//       الأونروا: الوضع الإنساني في رفح ميئوس منه//اشتية يدعو لتدخل دولي عاجل لمنع امتداد رقعة العدوان الإسرائيلي وجرائم الإبادة إلى مدينة رفح//دان مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل تصريحات رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حول مخطط التوغل البري في مدينة رفح جنوب قطاع غزة وتهجير الأهالي منها قسرياً.//المقاومة اللبنانية تستهدف تجمعات ومواقع العدو الإسرائيلي التجسسية على الحدود مع فلسطين المحتلة//