جامعة الأمة العربية
جامعة الأمة المقاومة

×

الصفحة الرئيسية المقاومة القانونية | توثيق جرائم الصهيونية

*هل أخطأت «إسرائيل» حسابات الغارة على دمشق؟* | بقلم: ناصر قنديل
*هل أخطأت «إسرائيل» حسابات الغارة على دمشق؟*



بقلم: ناصر قنديل  
استعرض مقالات الكاتب | تعرف على الكاتب
25-02-2023 - 2990

لا مكان للتزامن بالصدفة بين الأحداث الكبرى في ساحة شديدة الحساسية كحال سورية، ولا مكان لتزامن الصدفة عندما يكون اللاعبون المعنيون هم أميركا و”“إسرائيل”” وداعش، فما جرى بعد كارثة الزلزال الذي ضرب سورية وأصابها بكارثة إنسانيّة، هو تراجع أميركي إلزامي تحت ضغط موج التعاطف الإنساني الكبير معها، وصعوبة المضي بنظام العقوبات والحصار دون تحمل مسؤولية سقوط الضحايا. وبالتوازي وبسرعة كان لا بد من تعويض هذا التراجع ببديل من حواضر البيت الأميركي، فتمّ استدعاء تنظيم داعش من فرق الاحتياط، واستنهاض الدور الإسرائيلي من الإحباط، وقام كل من الطرفين بارتكاب مجزرة بحق المدنيين. ومن الواضح أن المجزرتين تحملان رسالة وجع واحدة تحاول التعويض عن وجع الحصار والعقوبات.

تدرك واشنطن أن لا شيء مضموناً ولا شيء موثوقاً في الحسابات، وهي تراقب العمليات التي تستهدف قواتها في القرية الخضراء قرب حقول العمر النفطية، وارتفاع المناداة بالانسحاب الأميركي والإفراج عن الثروة النفطية السورية المنهوبة، التي يتقاسم عائداتها الضباط الأميركيون مع عصابة من المتعاونين في بيعها عبر تركيا مرورا بالكانتون الكردي في سورية ومنطقة كردستان في العراق وصولاً الى الساحل التركي، لكن واشنطن المأزومة في حرب أوكرانيا، والمرتبكة في المواجهة مع الصين، تخشى أن يؤدي تراجعها في المنطقة الى تفكك تحالفاتها، وقد بدأت تقرأ مواقف متمايزة عن سياساتها إلى حد الافتراق لدى كل من تركيا والسعودية وبنسبة معينة مصر، وتظهير الحضور بالقوة مخاطرة لا ترغب خوضها بقواتها، فتسند المهمة إلى “إسرائيل” التي لها أسبابها أيضاً للقيام بهذا الدور، لكن هل أخطأت “إسرائيل” الحساب بقبول المهمة هذه المرة؟

▪️عشية الغارة الإسرائيلية كانت سفينة إسرائيلية تُصاب في الخليج الفارسي، وكانت القواعد الأميركية حقول العمر في شرق سورية تستهدف بالصواريخ، وكان الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصرالله يضع معادلات ردع جديدة وقواعد اشتباك جديدة، محورها أن المقاومة الجاهزة لحرب مع كيان الاحتلال لا تعتبر اتفاق الترسيم البحري، الذي نال لبنان عبره مطالبه النفطية، كافياً كمعادل استراتيجي لوضع فائض قوة المقاومة على الطاولة، ولا يعتبر “إسرائيل” نداً للمقاومة على هذه الطاولة، فيوجه تحذيره للأميركي بعدم العبث بفرضية دفع لبنان إلى الجوع والفوضى وإلا فالحرب على “إسرائيل”، وفق معادلة “يدكم التي توجعكم مقابل يدنا التي توجعنا”. وفي مناخ الانقسام الداخلي الإسرائيلي من جهة وتصاعد الموقف الفلسطيني المقاوم بوجه التطرف الإسرائيلي من جهة مقابلة، هل تملك “إسرائيل” فرصة عزل اعتداءاتها على سورية عن ميزان القوى الإقليمي المختل لصالح قوى المقاومة؟ وهل لا زالت تملك فرصة عزل اعتداءاتها على سورية عن الموقف الروسي المتعاظم الغضب من حجم انكشاف الدور الإسرائيلي في أوكرانيا، في ظل وضع دولي تتراجع فيه أميركا وتضعف فرص الحديث عن حياد “إسرائيلي في حرب أوكرانيا؟ وهل تملك “إسرائيل” ان تشكل فائض قوة أميركي في أوكرانيا دون أن تفقد هوامش الموقف الروسي في سورية؟

. الأكيد أن الإيقاع الفلسطيني المتعاظم يضع المنطقة على أبواب مرحلة جديدة، والأكيد أن موقف السيد نصرالله يعبّر عن انتقال نوعيّ للمقاومة من معادلة الردع بالامتناع عن الحرب إلى التهديد بخوض الحرب، والأكيد أن الزلزال الذي أصاب سورية أضعف شوكة دعاة حصارها السياسيّ، والأكيد أن روسيا تفقد ثقتها بحياد “إسرائيل” في حرب أوكرانيا، والأكيد أن الغارات الإسرائيلية على سورية تسير عكس اتجاه كل ذلك، وأن الصدام بين الاتجاهين واقع لا محالة، فهل أخطأت “إسرائيل” الحساب؟

 


تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي
Facebook
youtube

جميع الحقوق محفوظة
لموقع جامعة الأمة العربية
© 2013 - 2022
By N.Soft

حمل تطبيق الجامعة لأجهزة آندرويد
Back to Top

       كنعاني: أمريكا شريك أساسي في جرائم الكيان الصهيوني في غزة//الخارجية الإيرلندية: العالم في صدمة من مستوى اللاإنسانية داخل غزة//المالكي أمام العدل الدولية: الاحتلال الإسرائيلي يجب أن ينتهي والوقت حان لوضع حد لازدواجية المعايير//       أعرب خبراء في الأمم المتحدة عن قلقهم بشأن انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي الجسيمة لحقوق الإنسان التي لا تزال تتعرض لها النساء والفتيات الفلسطينيات في قطاع غزة والضفة الغربية.//بعد تأمين شحنات الأسلحة اللازمة من إدارة بايدن.. “إسرائيل” تحضر لمجازر جديدة في رفح//الأونروا: المنظومة الإنسانية في غزة على وشك الانهيار//       طوفان الأقصى:وزارة الصحة الفلسطينية تطالب بضغط دولي على الاحتلال لإدخال الوقود والمساعدات لمستشفيات قطاع غزة//ملتقى تضامني بدمشق دعماً للشعب الفلسطيني بمواجهة عدوان وجرائم الاحتلال الصهيوني//107 شهداء و145 جريحاً جراء مجازر الاحتلال في قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الماضية//       أخبار محلية:وزارة الدفاع في بيان اليوم: “تمكنت وحدات من قوات حرس الحدود في الجيش العربي السوري من مصادرة 445 كفاً من مادة الحشيش المخدر، إضافة إلى 120 ألف حبة كبتاغون في البادية السورية بالقرب من الحدود الأردنية”.//الأمانة السورية للتنمية تنظم جلسة بعنوان “دمج التراث الثقافي غير المادي في التعليم.. تجارب وآفاق جديدة” بمؤتمر اليونيسكو في الإمارات//       سماحة السيدنصر الله يبحث مع النخالة الأوضاع في غزة والضفة الغربية//       الصحة العالمية تعرب عن قلقها إزاء الاعتداءات الإسرائيلية على رفح وتدعو لوقف إطلاق النار//164 شهيداً جراء مجازر الاحتلال في قطاع غزة خلال الساعات الـ 24 الماضية//الرئاسة الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي وخاصة الإدارة الأمريكية بمنع الاحتلال من اجتياح رفح//المقاومة الفلسطينية: مجازر الاحتلال في رفح إمعان في حرب الإبادة الجماعية ومحاولات التهجير القسري//استشهاد أكثر من 100 فلسطيني بقصف طيران الاحتلال مدينة رفح//مظاهرات في مدن عدة حول العالم تنديداً بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة//برنامج الأغذية العالمي يحذر من عدم توفر طعام ومأوى لمعظم سكان غزة//الصيادون في غزة: الاحتلال دمر الميناء والمراكب وحرمنا رزقنا//       للشهر الرابع… استمرار معاناة أهالي الحسكة بتوقف محطة مياه علوك جراء اعتداءات الاحتلال التركي// طوفان الأقصى:لمقاومة الفلسطينية تستهدف بقذائف الهاون موقع قيادة لجيش العدو الصهيوني وسط مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة//       وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد يلتقي نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق في دمشق//جريح الوطن: تدريب دفعة جديدة من الجرحى على برامج قيادة الحاسب//       أخبار محلية:الرئيس الأسد يستقبل وزير الخارجية الإيراني ويبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين والتطورات في المنطقة//السيدة أسماء الأسد خلال زيارتها هيئة التميز والإبداع: الوصول لمنظومة كاملة للتعليم الإبداعي يكون عبر ترسيخ ثنائية العلم والمعرفة مع الهوية والانتماء//المقداد يلتقي وفداً برلمانياً ليبياً برئاسة يوسف إبراهيم العقوري//       دعا مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته الكاملة، لوقف العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.//عبد اللهيان: استمرار دعم واشنطن لكيان الاحتلال لن يجلب لها إلا الفشل//       الأونروا: الوضع الإنساني في رفح ميئوس منه//اشتية يدعو لتدخل دولي عاجل لمنع امتداد رقعة العدوان الإسرائيلي وجرائم الإبادة إلى مدينة رفح//دان مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل تصريحات رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حول مخطط التوغل البري في مدينة رفح جنوب قطاع غزة وتهجير الأهالي منها قسرياً.//المقاومة اللبنانية تستهدف تجمعات ومواقع العدو الإسرائيلي التجسسية على الحدود مع فلسطين المحتلة//