الصفحة الرئيسية التقارير والمقالات


أنقرة و تل أبيب، عداء استراتيجي أم تكتيك الأصدقاء | بقلم: ربى يوسف شاهين
أنقرة و تل أبيب، عداء استراتيجي أم تكتيك الأصدقاء

بقلم: ربى يوسف شاهين  
استعرض مقالات الكاتب | تعرف على الكاتب
01-09-2018 - 146

مواضيع ذات صلة:


 



/أنقرة/

في تصريح لأردوغان أمام حزب العدالة والتنمية الحاكم في أنقرة،  /اسرائيل هي أكثر دولة فاشية وعنصرية في العالم/، العلاقات التركية الاسرائيلية هي علاقات تأسست منذ 1949 وتوضدت منذ اعتراف تركيا بما تسمى دولة اسرائيل، وأصبحت اسرائيل المورد الرئيسي للسلاح لتركيا، وزاد التعاون في شتى المجالات العسكرية والدبلوماسية والاستراتيجية، إلا أن تصريح أردوغان السابق لم يأتي من فراغ، بل جاء بعد تصديق الكنيست على قانون "الدولة القومية" والذي يمنح اليهود فقط حق تقرير المصير في البلاد، وذلك في 19يوليو 2018، فكان أن صرح أيضاً بأن /روح هتلر تتجسد لدى بعض قادة الكيان الصهيوني/، فقد أثار هذا القانون سخط بعض الدول الاسلامية على المستوى العالمي، وعلى ما يبدو تركيا عارضت المشروع فمسألة التمييز العرقي تقلق تركيا؟!.

واستكمالاً لما قاله أردوغان /لا يوجد فرق بين هوس هتلر بتفوق العرق الآري وبين فهم اسرائيل بأن هذه الأرض العريقة يجب أن تكون مخصصة لليهود فقط، وأن روح هتلر التي قادت العالم إلى كارثة كبيرة تعود لتتجسد لدى بعض القادة الاسرائيليين/.

/تل أبيب/

رداً على أردوغان يصرح رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو متهماً أردوغان بـــ/ذبح السوريين والأكراد وسجن عشرات الآلاف من مواطنيه/، وتابع في تغريدةٍ له /إن مهاجمة الديمقراطي العظيم أردوغان للقانون القومي لدولة اسرائيل هو اعظم مذبحة/، فعلى ما يبدو أن العلاقات بدات /تتوتر بين البلدين/ ، مع أنه و في توتر سابق في عام 2010 بين البلدين حين قتل 10 نشطاء أتراك مؤيدين للفلسطينيين على يد قوات كوماندوس اسرائيلية في سفينة مرمرة التركية التي كانت تحاول كسر الحصار المفروض على غزة قُطعت العلاقات ولكنها استؤنفت عام 2016.

أردوغان الذي يحاول دائماً أن يظهر بمظهر المتبني للقضية الفلسطينية، كان أول من أبرم اتفاق مع اسرائيل في يونيو 2017 وينص الاتفاق على عودة العلاقات بين انقرة وتل ابيب، كشف هذا الاتفاق أن أردوغان أول من اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل حتى قبل الرئيس ترامب.

تركيا بحاجة لإسرائيل، كلمة قالها أردوغان،  ففي التعاون العسكري تركيا تعد ثاني دولة بعد الولايات المتحدة والتي تحتضن اكبر مصانع اسلحة للجيش الاسرائيلي ، وهناك أيضا تعاون اقتصادي وتجاري وتطبيع مع اسرائيل ، وفي كلمة لوزير الاستخبارات والمواصلات الاسرائيلي يسرائيل كاتس /إن الرئيس رجب طيب أردوغان يلعب مع اسرائيل بمصطلح/فرينمي/ أي الصديق العدو.

فإذا ما نظرنا إلى الاختلافات الأخيرة بين أردوغان الإسلامي ونتنياهو الراديكالي، نجدها تصب في مصلحة شخصية ولا تتعداها، وبالنظر إليها من الناحية الاستراتيجية وما وراء المعلن قد يكون من الورائيات للمواقف، هو محاولة الكيان الصهيوني إضعاف منطقة غرب أسيا، وهنا تقف مصالح مدفونة لتل أبيب بدعم حزب العمال الكردستاني /pkk/ ودعم استقلال كردستان العراق، وبالتالي دعم تقسيم تركيا، كما ان الهوية الإسلامية لتركيا المتمثلة ليس فقط بحزب العدالة والتنمية بل بالأحزاب الأخرى الإسلامية، في حال فشل حزب العدالة والتنمية سيزيد التوترات في ظل الظروف المستقبلية وكذلك مسالة الخلافات بين اللوبي الصهيوني وتركيا والضغوط التي يمارسها اللوبي الصهيوني في امريكا ، وذلك للتضييق على تركيا على سبيل المثال /رفض تسليم تركيا مقاتلات إف-35/ وكذلك التصويت على مشروع قرار يعترف /بالإبادة الجماعية للأرمن/ في 24مايو 2018 وذلك في البرلمان الصهيوني.

وعليه كل هذه الخطابات والتصريحات في كلا الطرفين التركي والاسرائيلي، لا يمكن أن تصنف الا في نوايا خبيثة لحكام يجعلون التصريحات مرفعة لكراسيهم.

وما وراء المعلن..

قد يُكشف مع تقدم الأيام، وما تخبئه هذه  السياسات الاستراتيجية والتكتيكية ما كان منها المعلن أوالخفي.




   المقالات المنشورة في الموقع تمثل رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي أسرة الموقع   

صراع الظل الأمريكي ومفهوم القوة الواقعي
بقلم: د. عامر الربيعي

بوتين وترامب وسورية
بقلم: تييري ميسان



اضغط هنا لقراءة كل مواضيع الكاتب ربى يوسف شاهين |

مواضيع ذات صلة:


 



تعريف جامعة الأمة العربية
النظام الداخلي
إحصائية شاملة
قدّم طلب انتساب للجامعة
أسرة الموقع
اتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع جامعة الأمة العربية © 2013 - 2018
By N.Soft




تحطم طائرة عسكرية من نوع /إيل 20/ كانت تقل 14 جندياً روسياً قضوا خلال العدوان الصهيوني على سورية تحطم طائرة عسكرية روسية من نوع /إيل 20/ كانت تقل 14 جندياً روسياً قضوا خلال العدوان الصهيوني على سورية الجيش العربي السوري يتصدى لعدوان خارجي على مواقع في مدينة اللاذقية بالصواريخ أسقط معظمها والعدو الصهيوني يعلن مسؤوليته عن الغارات التي استهدفت بعض المواقع السورية بالصواريخ العالية الدقة GBU-39 ترامب يفرض رسوما على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار ويهدد بالمزيد فلسطين المحتلة | الاحتلال يخطط لإقامة 135 وحدة استيطانية جنوب الخليل العراق يقرر نشر قوات على الحدود لمنع خروقات النظام التركي وزيرة دفاع ألمانيا تعلن إبقاء قوات بلادها في العراق فترة أطول العراق | انتخاب محمد الحلبوسي رئيساً لمجلس النواب وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري: ترامب يكذب على الشعب الأمريكي الإدارة الأميركية تسحب 10 ملايين دولار من المساعدات المخصصة للفلسطينيين فلسطين المحتلة | استشهاد 3 فلسطينيين وإصابة 250 برصاص الاحتلال في غزة خلال الجمعة الخامسة والعشرين ضمن مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة المحاصر